لا شك أن تركيا كانت و مازالت من أهم الدول السياحة في العالم لكن مع التقدم و الإزدهار الذي وصلت إليه في السنوات الأخيرة  , أصبحت تركيا مقصداَ للكثيرين للذهاب إليها و شراء منزل و الإستقرار فيها

و أول سؤال يخطر لمن يفكر الذهاب إلى تركيا :أي مدينة أفضل للعيش و الإستقرار ؟. فتركيا دولة واسعة و متنوعة بشكل يجعلك تحتار أين تذهب ولكل مدينة بلا شك محاسنها و مساوئها

أول وأشهر مدينة ممكن أن تخطر في ذهن الشخص هي إسطنبول

إسطنبول من أكثر المدن تنوعاً بالسكان ففيها من كل حدب و صوب, سكانها عبارة عن خليط من جميع أنحاء تركيا و من جميع أنحاء العالم#

و هذا الإقبال و التنوع فيها جعلها من أغلى المدن في تركيا إن لم تكن هي الأغلى

من ناحية العقارات و المواصلات و المواد الغذائية و غيرها…

 

نأتي إلى ثاني أشهر مدينة تركية و هي مدينة #أنطاليا , أنطاليا مدينة جامعة ما بين الحضارة و الأصالة

فعندما تتمشى في سواحلها و ترى العناية الفائقة بالمرافق العامة و الخدمات التي توفرها البلديات تشعر و كأنك في احدى أكثر المدن الاوربية رقياً و حضارة

و اذا مشيت في أزقة المدينة القديمة (كليتشي) و تشاهد بيوتها الأثرية تتخيل أنك تتنقل بين العصورالرومانية و العثمانية

كما أنها أكثر مدينة تركية أماناً حيث يمكنك التنقل في أي ساعة من الليل دون أي شعور بعدم الأمان

وأسعار#العقارات في أنطاليا معتدلة و مناسبة للجميع

كما تعتبر تكاليف المعيشة في أنطاليا منخفضة نوعاً ما بالنسبة لباقي المدن لما فيها من أماكن ترفيهية مجانية توفرها البلديات لجميع فئات الشعب

أخيراً نقول أن تركيا جميلة بكافة مدنها و كل شخص يختار ما يناسب إحتياجاته و إمكانياته

وهناك مدن أخرى أقل شهرة من إسطنبول و أنطاليا مثل مرسين و أنقرة و سامسون